بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» فلسطيني ممنوع اثور
الأحد أكتوبر 16, 2011 8:13 pm من طرف Beast 2011

» اعقل ثلاث بنات في العالم
الأحد أكتوبر 16, 2011 8:12 pm من طرف Beast 2011

» حماة مو راضية بعروس ابنها
الأحد أكتوبر 16, 2011 8:10 pm من طرف Beast 2011

» اثار فلسطينية
الأحد أكتوبر 16, 2011 8:08 pm من طرف Beast 2011

» من دون مناسبة
الإثنين أبريل 11, 2011 2:40 pm من طرف Admin

» قصة ابو العبد
الإثنين ديسمبر 13, 2010 1:18 am من طرف نسيم

» مقدمة عن قرية عينابوس
الأحد ديسمبر 05, 2010 9:31 pm من طرف ابن قباطية

» ainabose 4 ever
الأحد ديسمبر 05, 2010 3:15 pm من طرف alix200

» من أجمل قصائد نزار قباني
الخميس أغسطس 12, 2010 2:56 am من طرف نسيم

التبادل الاعلاني
مكتبة الصور



سطور للوطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سطور للوطن

مُساهمة  alix200 في الثلاثاء نوفمبر 25, 2008 10:30 pm

تجتمع الأحرف خجلى تناجي بعضها ، كيف لنا أن نجتمع لنخلق لحناً فريداً بكلمةٍ تهتز لها عروش القلب ،

تتشكل و تتبدل يأتي هذا هنا و يرحل الآخر ، تظل تتحور و أخيراً يرسو الحال على ترتيبٍ عشقناه بفطرةٍ منا

، و تخرج بعد الصياغات أبهى كلمة ، كلمة بحروف ثلاث فقط لكنها بضجيج بركان ثائر لا يهدأ .




" وطن " رسمت و روت حكايات ثورية تشمخ لها الرؤوس ، تَشَكل لنا بهيئة أم حنون ، و كان مرة ذاك الأب

الغاضب على أبنائه بعد أن حادوا عن الدرب ، هو الوطن بحضنه الواسع جمعنا و لمَ شملنا ، أعطانا الكرامة

و من حروف اسمه استنشقنا معاني الحياة ، على أرضه الطاهرة نمضي بثقةٍ و إقدام ، و من علياء سمائه

نتعلم الكبرياء .




" وطن " يبقى الحلم الأكبر للجميع أن يظل بلا أوجاع و أحزان تلفه ، يحاول كثر العبث بقدسيته و تدنيس

طهره متجاهلين حرمته ، متغافلين عظمته ، بالرغم من ذلك يبقى الوطن الشامخ المتعالي على الجراح ،
ويستعيد نقاءه على يد الشرفاء من أبنائه .


" وطن " ذاك الفضاء الواسع لأجله تهون التضحيات ، و لأمنه تسهر العيون ، بكل التفاصيل يبقى الأكبر بالقلوب و الانتماء له يزداد ولا يفنى .


::


أوطاننا عنواننا ، رمز كرامتنا ، بها و لها نحيا ، و لن نتخلى عنها أبداً.

::

:: همسة فلسطينية ::


من الفاء تعلمنا " فلسفة الحياة " بكل متناقضاتها ، عرفنا بها أن الأوطان ليست رمزاً فحسب بل هي الروح

الحيَّة فينا ، تيقنا بأن الحياة لا ترسم الأفراح لنا دوماً و للحزن بالوجود مكان .


::


من لامها صنعنا " لا " فعلى تلك الأرض الطاهرة لا سلام مع الشيطان ، لا مساومة على الوطن ، لا تنازل و لا استسلام .


::



السين ترجمت لنا معنى " سرٌ إلهي " فنُخلق و عشق تلك الأرض رابض بصدورنا ، يحبها الصغير و الكبير ،

اللاجئ و المقيم ، عشقها عجزنا عن تفسيره ، فكأنه حليب نرضعه من أمهاتنا في المهد ، سلمنا أخيراً ماهو إلا سر إلهي يُمنح لنا .


::


الطاء برونقها منحتها طهراً لا يُهتك ، فبقت العذراء رغم الاغتصاب ، و ظلت بنقاءٍ لا يشبهه شئ ولا أحد .


::



أما مع الياء يولد طفلاً ، يحبو ، يكبر ، يشيخ و يظل

يردد " فلسطين لنا و ستظل " ، واللاجئ ممسكاً بمفتاحٍ ورثه " لن أبقى لاجئ سأعود " ، و نظل كلنا

نصرخ بصوتٍ واحد " فلسطين وطن الجميع ، فهبوا لنصرته " .


::


نونٌ تخاطبنا و تُخجلنا " نأكل و ننام " فأين حماة الأوطان ؟!!

والتاء تلم تشتتنا ، تحتضنا ، تنهي فرقتنا و تدعو معنا بذلك ، فهل سنخذل نداء الوطن !! أم سنبقى شرفاء

أحرار ؟!!.






" كل الناس لهم وطن يعيشون فيه ، إلا نحن لنا وطن يعيش فينا "
avatar
alix200

عدد الرسائل : 38
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 24/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.google.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى